ناهيري: كل الفرق تخشى مواجهة الوداد

أكد اللاعب محمد ناهيري الظهير الأيسر للوداد البيضاوي على أنه بإعتبار فريقه يبقى حامل لقب النسخة الماضية لعصبة أبطال  إفريقيا والمرشح الأول للتتويج بلقب النسخة الحالية، يجعل كل الفرق التي بلغت دور ربع النهاية تتحاشى مواجهته وتؤجل ملاقاته إلى الأدوار القادمة. واعتبر على أن هذا المعطى يفرض عليهم الإستعداد بشكل جيد لمواجهة جميع الخصوم مهما كانت درجة قوته ومكانتهم داخل هذه المنافسة القارية، وتقديم المستوى الذي يليق بهم كأبطال إفريقيا ومرشحين فوق العادة للحفاظ على لقبهم للمرة الثانية على التوالي.
وأضاف على أن مباراة الوداد البيضاوي أمام وفاق أسطيف الجزائري لن تكون سهلة، على إعتبار أن المواجهة تعتبر مباراة ديربي بين فريقين جارين ويشتركان في مجموعة من المعطيات. وأن الفريق الجزائري يشرف على إدارته التقنية الإطار الوطني رشيد الطوسي، الذي تراهن عليه كل مكونات فريق اسطيف لتجاوز الوداد نظرا لمعرفته الكبير بالفريق.
وختم حديثه على أن لاعبي الوداد يراهنون على خبرتهم التي راكموها في المنافسات القارية سواء مع الوداد البيضاوي أو المنتخبات الوطنية، لتجاوز هذا الدور ومواصلة الرحلة الإفريقية والبحث عن اللقب الثاني على التوالي. وكذا الدور الكبير الذي سيلعبه الجمهور الذي يشكل نقطة قوتهم على أرضية مركب محمد الخامس الذي أصبح مقبرة لكل خصومهم التي تحل بمدينة الدار البيضاء.

 

مواضيع ذات صلة