وسط ميدان المستقبل للفريق الوطني؟

3 اسماء تلعب في محور الارتكاز صغيرة جدا منها اثنان و الواحد ننتظر حضوره،لو اجتمعت فالفريق الوطني سيحكم القارة الأفريقية من دون شك.
ايت بناصر المنطلق بقوة من موناكو و الذي ينبغي على رونار أن يحافظ له على الاختصاص الذي يجيده وليس كمدافع أوسط و هو ما يبدع فيه أكثر هذا اللاعب ومعه سفيان امرابط الذي يجب الوثوق فيه وعدم تحميله المستمر مسؤولية الهدف الايراني في المونديال و ثالث الطيور الكندوزي الذي يتوفر ما لا يوجد عند البقية.
يتوفر على خاصية التحكم في الايقاع خفضه ورفعه متى شاء و هذه العينة لا تتوفر عليها حاليا.
و بطبيعة الحال حين سيحضر مع هؤلاء دياز و زياش فإنه لا أحد سيقف في طريقنا لأن باقي المنتخبات الأفريقية لا تتوفر حاليا على عيارات بنفس القيمة و المهارة.

 

مواضيع ذات صلة