أمرابط فقد صبره..

في تصريح مثير عقب المباراة التي فاز فيها النصر على الفيصلي في الدورة الثانية من منافسات البطولة السعودية.. قال نور الدين أمرابط لأحدى قنوات التلفزيون السعودية إنه فقد صبره بعدما أجلسه مدرب الفريق الأوروغواياني دانييل كارينيو في كرسي الاحتياط للمباراة الثانية على التوالي.

وقال أمرابط بكلمات طغت عليها اللهجة المغربية  "المتكسرة" إنه لم يأت إلى البطولة السعودية من أجل الجلوس في كرسي الاحتياط.. وإنه ألتحق بنادي النصر ليقدم ما في جعبته.

وبدا على أمرابط نوع من التذمر الشديد حيث قال بإشارات اليد ما لم يستطع أن يفصح به لسانه.

ويذكر أن أمرابط أنقد النصر من الخسارة في المباراة الأولى أمام نادي أُحد حيث اعتمد عليه المدرب كلاعب احتياطي وأحرز له هدف الفوز خلال الوقت بدل الضائع عندما كانت المباراة في طريقها إلى التعادل (1-1).. كما أن أمرابط هو صانع هدف الفوز خلال المباراة الثانية أمام الفيصلي حيث اعتمد عليه المدرب كاحتياطي أيضا.. وبعد دخوله بدقيقة واحدة مرر هدف الفوز للبرازيلي جوليانو دي باولا ليفوز النصر بنتيجة (2-1). 

مواضيع ذات صلة