زياش يتألق فرديا ويخسر جماعيا

فوت أجاكس فرصة الإنقضاض على صدارة الإيرديفيزي، وإنهزم في الكلاسيكو الهولندي أمام المتزعم أيندوفن بثلاثية نظيفة ليصبح الفارق بينهما 5 نقاط.
أجاكس تحكم في زمام الأمور وكان الأكثر هيمنة وخطورة، لكن النجاعة والتوفيق والحظ كانوا من جهة أيندوفن الذي باغث الزوار بثلاثية في ظرف وجيز خلال الشوط الأول.
حكيم زياش تألق وأمتع وكان أبرز لاعب بفريقه هجوميا بتمريراته وتسديداته المؤطرة التي حملت الخطورة رغم خسارته لبعض الثنائيات والكرات، بينما قدم نوصير المزراوي مستوى لا بأس تكتيكيا.

 

مواضيع ذات صلة