كسر يبعد لاعبا عن شباب الريف الحسيمي

تستمر أزمات شباب الريف الحسيمي لتعرقل بدايته هذه السنة، فبالاضافة للنتائج السلبية التي عجز الفريق تجاوزها بعد مرور ثلاث دورات، فقد الفريق أحد لاعبيه الجدد والذي لم يلعب في مباراة رسمية سوى عشرون دقيقة بعد انتدابه، حيث تعرض لكسر على مستوى اصبع رجله في آخر مباراة لشباب الريف الحسيمي والتي جمعته بفريق اولمبيك خريبكة لحساب الدورة الثالثة من البطولة الاحترافية المغربية الدرجة الأولى، والتي انهزم فيها الشباب بهدفين لهدف.
يتعلق الأمر بخالد غفولي الذي دخل في المباراة الماضية بديلا لسفيان طلال في الدقيقة الواحدة والسبعين، ومن المنتظر أن يغيب اللاعب أكثر من أربعة أسابيع عن الفريق وقد تتضاعف المدة حسب حالة اللاعب.
وعلاقة بالموضوع، نشر مدرب شباب الريف الحسيمي خوان بيدرو بنعلي على صفحته الرسمية بالفايسبوك منشورا محفزا لخالد الغافولي متمنيا له الشفاء والعودة القريبة للفريق. 

 

مواضيع ذات صلة