الأحمدي.. يصلح.. أو لا يصلح!

وصف المدرب الأرجنتيني رامون دياز المقال من الاتحاد السعودي الذي يلعب له الدولي المغربي كريم الأحمدي بأن النادي "مفكك" ولا يضم لاعبين في مستوى مميز.. وأن كل الأجانب الذين تعاقد معهم النادي لا يصلحون باستثناء اثنين منهم.. وأنهم فرضوا عليه وليس هو من اختارهم أو طالب بالتعاقد معهم.

جاء ذلك في حديث المدرب دياز الذي بثته قناة "العربية" السعودية أمس.. ولم يسم المدرب دياز اللاعبين الاثنين اللذين يصلحان في نظره.. لكنه أكد أن ستة من الثمانية اللاعبين الأجانب الذين تعاقد معهم الاتحاد مستواهم أقل من المطلوب.

ويتطابق هذا التصريح مع ما كان قد صرح به رئيس النادي نواف المقيرن قبل بضعة أيام عندما قال إن نادي الاتحاد سيبعد 4 من اللاعبين الأجانب على الأقل خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة لأن مستوى أدائهم مخيب.

ويتساءل الجمهور المغربي بعد تصريح المدرب دياز لقناة "العربية" إن كان  الدولي كريم الأحمدي واحد من الاثنين اللذين يصلحان.. أم هو من ضمن الـ6 المغضوب عليهم.. الأيام القادمة كفيلة بأن تجعل كل الأمور جلية وواضحة.

ولم يستطع محترفو الاتحاد أن يحققوا له أي الفوز بعد مرور 4 دورات.. واكتفى الاتحاد بنقطة واحدة فقط خلال المباراة الأخيرة أمام الوحدة والتي انتهت بالتعادل 2 – 2.

مواضيع ذات صلة