الاتحاد يبدأ خطة الإنقاذ في غياب الأحمدي

شرع نادي الاتحاد السعودي منذ يوم الاثنين الماضي في تطبيق المخطط الذي جاء به المدرب الجديد الكرواتي سلافين بيليتش لإنقاد الفريق من أزمة النتائج التي يعيشها هذا الموسم.. إذ عجز عن تحقيق أي فوز في مختلف المباريات والمسابقات التي خاضها حتى الآن.. كما مني بسلسلة خسارات متتالية أثرت على نتائج وسمعة النادي.

ويتطلع المدرب بيليتش الذي حل بدل الأرجنتيني المقال رامون دياز، إلى تجهيز الفريق بشكل قوي يعيد إليه قوته وشخصيته ومناعته انطلاقا من المباراة القادمة التي سيخوضها الاتحاد يوم الجمعة 19 أكتوبر المقبل أمام نادي أحد برسم الدورة السادسة من منافسات البطولة السعودية.

ويغيب الدولي المغربي كريم الأحمدي عن مخطط المدرب بيليتش الذي شرع في تطبيقه منذ يوم الاثنين الماضي.. حيث بدأ بترميم خط الدفاع وتصحيح بعض مفاهيم المدافعين التي تجعلهم يرتكبون أخطاء فادحة يدفع الفريق ثمنها غاليا.. مركزا على عمليتي التوضيف والتمركز بعدما حضر مباراة الاتحاد الماضي التي خسرها أمام نادي الفتح بـ0 – 2، وشاهد بأي أعينه الأخطاء الدفاعية القاتلة.

ولن يبدأ الأحمدي تدريباته مع الاتحاد تحت قيادة المدرب الجديد بيليتش سوى بعد الانتهاء من التزاماته الدولية مع المنتخب الوطني والمشاركة في مباراتي المغرب أمام جزر القمر يومي 13 و16 من الشهر الحالي برسم الجولتين الثالثة والرابعة من أقصائيات كأس أمم إفريقيا 2019.

مواضيع ذات صلة