لماذا المحمدي وليس بونو؟

اليوم يجب أن يكون منير المحمدي في المرمى و يعود للرسمية بعد ان غاب عن مواجه مالاوي و السبب ليس مرتبطا بالتفوق او شيء من هذا القبيل و انما لمواصلة التدوير بينه و بين بونو.
كما أنه يجب أن يختبر بونو في مباراة خارج المغرب للمرة الأولى بعد أن لعب عددا من المباريات هنا داخل القواعد.
ومؤكد أن المحمدي و بونو كل واحد منهما سيلعب مباراة أمام جزر القمر في ظل التكافؤ المميز لحضورهما بالبطولة الإسبانية في الفترة الحالية.
لذلك على رونار ان يعيد المحمدي للمرمى أمام الجماهير المغربية على وجه الخصوص كي لا يفقد تلك الحميمية التي تعايش معها خلال فترة طويلة مع الأنصار.

مواضيع ذات صلة