سقطة أوروبية قاسية للقادوري

تعرض باوك سالونيك اليوناني لثاني خسارة بدور المجموعات للأوروليغ، وتلقى صفعة مؤلمة أمام جمهوره بسقطة غادرة ضد مولفيدي الهنغاري بهدفين نظيفين.
الفريق اليوناني إنهزم لثاني مرة بالديار وبات يبتعد عن تشيلسي المتصدر بست نقاط، والخسارة الجديدة حضرها عمر القادوري كجناح أيسر طيلة 90 دقيقة قدم فيها وجها هجوميا مستحسنا، إذ هدد المرمى عبر 3 تسديدات ومنح عدة تمريرات خطيرة لكن الخصم تكثل دفاعيا وإستبسل في المقاومة.

 

مواضيع ذات صلة