بنشرقي بلا إقناع

لم يهضم مدرب لانس  مونطانيي خسارته المجانية بلوهافر بهدفين لواحد في مباراة كان فيها الفريق المضيف لوهافر منقوصا من رجل الوسط يوغا منذ الدقيقة 54 دون أن يستفيد لانس من هذا الإمتياز ، بل وكان لوهافر حاضرا بالهدف الثاني رغم نقصه العددي وسرق الأضواء بالقتالية أمام فتور لانس الكلي . الدولي المغربي أشرف بنشرقي كان خارج السايق رغم دخوله رسميا من البداية قبل أن يتغير في بداية الشوط الثاني بداعي غياب الإقناع والإضافة المرجوة فيه . ورغم الخسارة وفقدان الصدارة ، لا زال لانس يواصل الزحف كمطارد ثاني للمتصدر ميتز بفارق نقطتين .

 

مواضيع ذات صلة