هل يتذكر أزارو حكاياته مع "التوانسة"؟

يستقبل الأهلي المصري بهدافه المغربي وليد أزارو، يوم غد الجمعة، بملعب برج العرب بالاسكندرية نادي الترجي التونسي في ذهاب نهائي عصبة أبطال إفريقيا في قمة عربية مثيرة يعتبرها كثيرون مواجهة قوية تكتم الأنفاس.. وذلك قبل أن يلتقي الفريقان في مباراة الإياب بملعب رادس بتونس يوم الجمعة المقبل 9 نونبر.

ويملك الأهلي المصري تاريخا حافلا مع المواجهات ضد الأندية التونسية، نظرا لحضورة القوي والوازن على الصعيد الإفريقي.. فخلال نسخة 2017 التي توج بلقبها الوداد البيضاوي كان الأهلي قد واجه الترجي التونسي في دور ربع النهائي.. وبعد التعادل  بملعب برج العرب بالعاصمة المصرية القاهرة بنتيجة 2 – 2 مع هدف لوليد أزارو، نجح الأهلي في تحقيق الفوز على الترجي في مباراة الإياب بملعب رادس بتونس بنتيجة 2 – 1.

والمثير في مسابقة هذه النسخة أن الأهلي صادف في طريقه للنهائي فريقا تونسيا للمرة الثانية على التوالي، إذ التقى نجم الساحل في نصف النهائي، وبعد الخسارة أمامه بسوسة في مباراة الذهاب بنتيجة 2 – 1، نجح في تحقيق الفوز في مياراة الإياب ببرج العرب بالقاهرة بنتيجة 6 – 2، مع ثلاثية مدوية للمهاجم المغربي وليد أزارو.

وسيجدد المهاجم المغربي وليد أزارو العهد مع المواجهات التونسية في مباراة الغد، حيث ينوي أن يغزو شباك الترجي ربما بأكثر من هدف ليعتلي صدارة ترتيب الهدافين في هذه المسابقة القارية، إذ يحتل حاليا المركز الثاني برصيد 6 أهداف خلف الثلاثي المتصدر أنيس البدري لاعب الترجي وملانغو نغيتا لاعب مازيمبي وحمد أحداد لاعب الدفاع الجديدي الذي انتقل إلى صفوف الزمالك المصري.. ولكل منهم 7 أهداف.

مواضيع ذات صلة