أمرابط حزين

يشعر نور الدين أمرابط بحزن عميق لعدم تمكنه من المشاركة مع فريقه النصر عندما يواجه مساء اليوم مولودية الجزائر بالعاصمة الجزائرية برسم إياب ثمن نهائي كأس زايد للأندية العربية الأبطال.
ولن يكون أمرابط هو الغائب الوحيد في التشكيلة الأساسية لنادي النصر، إذ يتغيب إجباريا أيضا 3 من أهم لاعبيه بسبب الإصابة، لكن المدرب البرتغالي هيلدر كريسطوفاو أكد أن لديه البدائل المناسبة، وأن الفريق لن يتأثر بالغيابات.
وتجدر الإشارة إلى أن أمرابط أصيب بتمدد في عضلة الحوض خلال المباراة التي حقق فيها الفوز مع فريقه يوم الجمعة الماضي أمام نادي الشباب (2 – 1)، وأنه يحتاج ما بين 10 و14 يوما من الراحة مع العلاج حتى يتماثل للشفاء.

 

مواضيع ذات صلة