كأس زايد للأندية: حمد الله يخسر في غياب أمرابط

خسر نادي النصر الذي يلعب له المهاجمان المغربيان نور الدين أمرابط وعبد الرزاق حمد الله المباراة التي خاضها أمام مولودية الجزائر في العاصمة الجزائرية برسم إياب دور ثمن نهائي كأس زايد للأندية العربية الأبطال بنتيجة 1 – 2، ليقصى النصراويون من المسابقة بعدما خسروا مباراة الذهاب قبل أسابيع في الرياض بهدف دون رد.
وغاب عن المباراة الدولي نور الدين أمرابط الذي أصيب بتمدد في عضلة الحوض خلال المباراة التي حقق فيها الفوز مع فريقه يوم الجمعة الماضي أمام نادي الشباب (2 – 1)، وهي الإصابة التي ستبعده ما بين 10 و14 يوما.
بينما شارك زميله ومواطنه عبد الرزاق حمد الله كلاعب أساسي، ولم يتمكن من تسجيل أي هدف في شباك الخصوم.
وكان مولودية الجزائر قد أنهى الشوط الأول متقدما بهدف للاشيء أحرزه زيدان ميباركو في الدقيقة 31، قبل أن يسجل عبد الرزاق خطأ في مرماه خلال الشوط الثاني لصالح المولودية وبالضبط في الدقيقة 65.
واستمر النصر في محاولاته لتقليص الفارق إلى أن تمكن من تسجيل هدف فريقه الوحيد من ضربة خطإ مباشرة في الوقت بدل الضائع (90 + 5) لينهي اللقاء بفوز المولودية وتأهلها للدور المقبل.

 

مواضيع ذات صلة