بوطيب حصريا ل" المنتخب ": رونار ساندني كثيرا

عبر الدولي المغربي خالد بوطيب مهاجم مالطياسبور التركي، عن إرتياحه داخل الفريق الوطني وكشف في حوار حصري ل" المنتخب" بأنه يأمل الظفر بكأس إفريقيا، رفقة كتيبة هيرفي رونار، الذي أشاد به كثيرا مؤكدا بأن الفضل يعود للمدرب الفرنسي فيما بلغة رفقة أسود الأطلس من مستويات.

-المنتخب: المنتخب المغربي حقق التأهل لنهائيات كأس إفريقيا 2019، بإستحقاق كبير ، ما رأيك في كل ماقدمه أسود الأطلس خلال التصفيات؟
بوطيب: أظن أن الكل كان عازما على ضرورة تقديم مسار تصفوي جيد، بغض النظر عن البلد الذي سيحتضن نهائيات كأس أمم إفريقيا الصيف المقبل،فمع رونار إكتسبنا مناعة إفريقية، وتشبعنا بعقلية إنتصارية وبتجربة مواجهة كبريات المنتخبات الإفريقية، لذلك أنا سعيد اليوم بالتواجد مع هذا الجيل من اللاعبين المغاربة القادر على تحقيق لقب قاري.

المنتخب: تحدثت عن لقب قاري، وأظهرت بأنك متفائل بنيله، هل لنا مجموعة قادرة على التتويج حقا خالد؟
بوطيب: الكرة داخل إفريقيا تغيرت كثيرا، أظن بأن المنتخب المغربي واكب التطور، لذلك لايسعني إلا أن أكون متفائلا بما قد نحققه في المرحلة المقبلة، سندخل غمار " الكان" المقبل في ثوب المنتخبات القادرة على الذهاب إلى أبعد حد في المنافسة الإفريقية، سيكون هدفنا في بادئء الأمر تجاوز دور المجموعات، وبعدها سنتابع مسيرتنا، أهم شيء  من كل هذا هو ضرورة التحضير الجيد للمنافسة القارية ذهنيا ونفسيا وبدنيا.

-المنتخب: تحضر في خط هجوم المنتخب المغربي كواحد من الركائز، ورونار أشاد به في أكثر من تصريح،ماهي أكبر طموحاتك مع الفريق الوطني؟
بوطيب : طموحي هو مواصلة الحضور مع المنتخب المغربي،و خوض أكبر عدد من  المباريات، وإشادة رونار تزيدني فخرا وحماسا من أجل مواصلة التوهج مثلما كان عليه في إقصائيات كأس العالم وأثناءه، لا أخفي أمامكم أن رونار ساعدني كثيرا في مسيرتي مع الفريق الوطني.
الأمور تسير بشكل جيد داخل المنتخب المغربي الأول، وكما ذكرت سابقا الكان المقبل، سيكون هو الرهان الذي نشتغل عليه جميعا من أجل إسعاد الجمهور المغربي، الذي يعرف جميع اللاعبين بأنه يتطلع كي يتوج أسود الأطلس بلقب قاري جديد.

-المنتخب : وماذا عن حضورك رفقة مالطياسبور التركي، كيف تسير أمورك معه هذا الموسم؟
بوطيب : أخوض موسما  جيدا مع الفريق  وأتمنى أن لا أتعرص لأي إصابة لتسجيل أكبر عدد من الأهداف للفريق الذي وثق مسؤولوه بإمكانياتي، وجلبوني من فرنسا كي ألعب معه.

-المنتخب : راجت أخبار في الأونة الأخيرة عن تلقيك عروضا للعب في الخليج، هل هذا صحيح؟
بوطيب : ليس لي علم بكل هذا، ووكيلي لم يخبرني بأي شيء ، انا المسؤول عن مستقبلي وحاليا مرتاح في تركيا ولا أركز إلا على حضوري رفقة مالطياسبور.

مواضيع ذات صلة