أحمد غيبي مسؤول اللجنة المنظمة: الجمهور مفتاح نجاح كأس العالم للأندية

قال أحمد غيبي عضو اللجنة المحلية المنظمة للدورة الحادية عشرة لكأس العالم للأندية لكرة القدم المقررة بكل من الرباط ومراكش ما بين 10 و20 دجنبر الجاري، إن الجمهور يعتبر مفتاح نجاح هذه التظاهرة الرياضية العالمية. 

وذكر غيبي في لقاء جمعه اليوم الخميس في المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط بالصحافيين المكلفين بتغطية كأس العالم للأندية أن السلطات المحلية والمنتخبة سخرت كل خبراتها وطاقاتها واتخذت كل التدابير اللازمة من أجل ضمان نجاح هذا العرس الرياضي العالمي على مختلف الأصعدة ، خاصة على مستوى انسياب حركة السير والجولان.

وأضاف السيد غيبي أنه لتفادي الازدحام وتنظيم عملية الوصول إلى المجمع الرياضي فإنه "لن يكون بإمكان الجمهور التوجه إلى الملعب إلا عبر الطريق السريع الرابط بين الدار البيضاء والرباط فيما خصص منفذ خاص للضيوف والأعضاء الرسميين واللاعبين والإعلاميين".

ولم يفت المسؤول المغربي الإشارة إلى دور الإعلام الوطني في نجاح هذه التظاهرة، حيث قال إن "للإعلام الوطني دور هام وكبير في نجاح هذا العرس الرياضي العالمي" .

وفي هذا الإطار ينتظر حضور حوالي 400 صحفي أجنبي لتغطية ومواكبة الدورة الحادية عشرة لكأس العالم للأندية لكرة القدم فيما تتسع المنصة الصحفية للمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله والتي تم تجهيزها بأحدث التكونولوجيات وبأنترنيت ذي صبيب عال لأزيد من 500 صحافي.

وستعرف الدورة الحادية عشرة لكأس العالم للأندية لكرة القدم مشاركة ستة أندية أبطال الاتحادات القارية، إضافة إلى فريق المغرب التطواني، حامل لقب البطولة الوطنية الاحترافية بالمغرب البلد المضيف.

والأندية الستة التي ستحضر هذا العرس الكروي العالمي هي، بالإضافة إلى المغرب التطواني (بطل المغرب وممثل البلد المضيف)، ريال مدريد الإسباني (بطل أوروبا) وأوكلاند سيتي النيوزيلندي (اتحاد أوقيانوسيا) وسان لورينزو الأرجنتيني (اتحاد أمريكا الجنوبية) وكروز أزول المكسيكي (اتحاد أمريكا الشمالية وأمريكا الوسطى والكاريبي "الكونككاف") وويسترن سيدني وأندرارز الأسترالي (آسيا) ووفاق سطيف الجزائري (إفريقيا).

وسيستهل فريق المغرب التطواني أول مشاركة له في نهائيات كأس العالم للأندية، المقررة في العاشر من دجنبر المقبل، بمواجهة فريق أوكلاند سيتي النيوزيلندي، في المباراة الافتتاحية بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، علما بأن فريق أوكلاند خسر اللقاء الافتتاحي للنسخة الماضية (المغرب 2013) أمام فريق الرجاء البيضاوي 3-1.

و.م.ع

مواضيع ذات صلة