إقصائيات كأس إفريقيا للأمم سيدات

المغرب ـ الجزائز

هل بإمكان لبؤات الأطلس تجاوز حاجز الهدفين؟ 

هذا السبت وبمركب مولاي الحسن بالرباط، يخوض الفريق الوطني المغربي النسوي لكرة القدم مباراة العودة أمام المنتخب الجزائري برسم التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس إفريقيا سيدات التي ستقام بزمبابوي 2014.

المنتخب النسوي المغربي الذي إنهزم بهدفين لصفر في مباراة الذهاب، سيكون مطالبا بتقديم مباراة جيدة وتذويب فارق الهدفين إن أراد التأهل إلى الدور القادم.

 

عابد أوبنعيسى مدرب الفريق الوطني النسوي: 

حظوظنا قائمة من أجل التأهل

أعرب مدرب الفريق الوطني النسوي عابد أوبنعيسى عن تفاؤله بتحقيق الفوز أمام نظيره الجزائري والتأهل للدور الثاني من التصفيات المؤهلة لكأس إفريقيا في نسختها التاسعة والمقرر إقامتها خلال شهر أكتوبر المقبل في ناميبيا.

وقال مدرب لبؤات الأطلس في تصريح للمنتخب: «الإستعدادات لمقابلة الإياب ضد نساء الجزائر تُجرى في أجواء عادية، حيث نتدرب في مركز المعمورة وأكاديمية محمد السادس فوق عشب إصطناعي، سنلعب كامل حظوظنا وبإمكاننا تحقيق النصر بهدفين أو أكثر لنيل تذكرة التأهل للدور التصفوي الثاني».

وعن قوة الخصم وفارق الهدفين تابع قائلا: «في كرة القدم كل شيء وارد وقد سبق وأن تعرضنا لمثل هذا الموقف في العام الماضي ضد تونس وإنتصرنا بالركلات الترجيحية، خسارة الذهاب سببها بعض الأخطاء الفردية وعدم معرفتنا بالخصم لغيابه عن الإقصائيات السابقة، الآن وقفنا على مكامن القوة والضعف لديه وشاهدنا شريط اللقاء وأعتقد أننا سنناقش المواجهة وفق إمكانياتنا وحسب الخطة التي نراها الأنسب للعبور».

م.الحداد

مواضيع ذات صلة