مارتينو ينتقد بتقارب موعدي نهائي دوري الأبطال وانطلاق كوبا أمريكا

عبر المدرب جيراردو مارتينو مدرب المنتخب الأرجنتين عن استيائه من تحديد موعد نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم قبل 5 أيام فقط من انطلاق بطولة كوبا أمريكا في تشيلي.
 
وسيقام نهائي دوري الأبطال في برلين في 6 يونيو المقبل في ظل وجود عددا كبيرا من لاعبي منتخبات أمريكا الجنوبية في الفرق المتأهلة لدور الربع بدوري الأبطال.
 
وقال مارتينو: "نحن في حاجة إلى وجود اللاعبين من اليوم الأول، ولدى اللاعبون رغبة كبيرة في المشاركة بكوبا أمريكا لكن في نفس الوقت فإن لديهم رغبة في خوض نهائي دوري الأبطال بعد الإعداد لذلك طوال الموسم".
 
وأضاف مدرب برشلونة السابق في ندوة صحفية بمقر الجامعة الأرجنتيني الجمعة: "سيكون القرار صعبا وفي الواقع لست في حاجة لاتخاذ هذا الأمر حاليا لأننا لم نصل بعد لهذا الموعد".
 
وتابع في إشارة لانتقاد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم: "يبدو لي أن القليل من التفكير يحدث فيما يحتاجه هذا الجزء من العالم".
 
ويعتقد مارتينو أنه في ظل إقامة كوبا أمريكا في الولايات المتحدة وبطولة أوروبا 2016 في العام المقبل، فإنه من المرجح أن يزيد التفكير في عدم تعارض المواعيد.
 
وقال مارتينو: "هذا الأمر كان من الممكن تجنبه في الوقت الحالي كنوع من حماية لاعبي كرة القدم".
 
وليونيل ميسي قائد منتخب الأرجنتين واحد من عدة لاعبين قد يتأثروا بقرب موعدي انطلاق كوبا أمريكا في 11 يونيو المقبل مع نهائي دوري الأبطال وسيكون مارتينيو في حاجة لكي يحافظ لاعبه على تألقه.
 
وأشاد مارتينو بلاعبه ميسي بعد أدائه الرائع أمام مانشستر سيتي الانجليزي في إياب دور الثمن  بدوري الأبطال الأربعاء بعد فوز برشلونة 3-1 في مجموع المباراتين.
 
وقال مدرب الأرجنتين: "لا أتذكر في الواقع أي أداء مشابه لما قدمه ميسي الأربعاء، لقد مر وقت طويل منذ شاهدت لاعبا واحدا يكون مؤثرا بهذه الطريقة كما فعل ليونيل في لقاء الإياب أمام سيتي".
 
وكان مارتينو يتولى تدريب برشلونة الموسم الماضي، لكن إخفاق الفريق في إحراز أي لقب كبير كلفه الرحيل عن منصبه.

وكالات

مواضيع ذات صلة