هذا هو السبب الحقيقي في عقوبة نيمار

حصل نجم هجوم برشلونة ومنتخب البرازيل نيمار جونيور على بطاقةٍ حمراءٍ عقب مشاجرته مع لاعبي كولومبيا جيسون موريو وكارلوس باكا عقب انتهاء اللذي جمع بين منتخبيهما وانتهى بفوز ال أبناء بيكرمان على راقصي السامبا بهدفٍ نظيف.

وتسبب ذلك الطرد في فقدان الهداف البالغ عمره 23 عاماً لأعصابه، حيث قام بانتظار الحكم التشيلي الدولي إنريكي أوسيس -41 عاماً- في النفق المؤدي لمستودع تغيير الملابس، من أجل إبداء استيائه من القرار، مما أدى لتطور الوضع بالتعدي لفظياً على الحكم، وأفضى بالتالي للعقوبة المغلظة.

وبحسب ما ورد في تقرير أوسيس، فقد قام قائد السيلساو المتوج بالثلاثية التاريخية مع البارسا قبل شهرٍ واحدٍ فقط بإهانة الحكم لفظياً في أكثر من 10 مراتٍ، بينما حافظ الأخير على هدوءه إزاء تعديات نيمار، مما زاد من غضب الأخير، محاولاً الفتك بالحكم، قبل أن يتدخل أفراد أمن البطولة ليمنعوا البرازيلي من الوصول إلى الحكم، مما دفع نيمار -كما يُقال- للقول لأوسيس "تحاول أن تنال الشهرة على حسابي يا ابن العاهرة"!

وكانت البرازيل تأمل في عدم تعرض نجمها الأول لعقوبةٍ قاسيةٍ في بداية الأمر، إلا أن تقرير الحكم اضطر اتحاد أمريكا اللاتينية لكرة القدم لتغليظ العقوبة على نجم سانتوس السابق، حيث سيغيب لمدة 4 مبارياتٍ عن المشاركة مع منتخب بلاده، مما يحرمه من إكمال البطولة، حتى لو وصل أبناء دونجا للمباراة النهائية.

موقع غول

مواضيع ذات صلة