نيمار يوضح السبب وراء قرار مغادرته لمعسكر المنتخب البرازيلي

وضّح نيمار نجم وقائد المنتخب البرازيلي لكرة القدم السبب وراء قراره مغادرته معسكر المنتخب المُشارك في بطولة كوبا أميركا في تشيلي.

وتعرض نيمار للطرد بعد مباراة كولومبيا في الجولة الثانية من دور المجموعات وتلقى عقوبة الإيقاف لأربع مباريات لتنتهي مسيرته في البطولة القارية.

وعبر حسابه الشخصي في إنستاغرام قال صاحب الـ 23 عامًا "لقد انتظرت بكثير من الأمل أن يكون هناك فرصة لألعب مُجددًا مع البرازيل في هذه البطولة لكن لسوء الحظ لم يكن هناك فرصة، أعرف أن تواجدي في هذه المجموعة مهم جدًا لكن على زملائي أن يركزوا فقط على ما تبقى من مباريات".

وأضاف "سأشجع الفريق لكن البقاء في المعسكر سيقتلني من الداخل، سأتدرب من أجل لا شيء وربما أتعرض لإصابة، البقاء مع الفريق سيشتت تركيزنا عن الهدف الرئيسي وهو الفوز باللقب".

وأكد نيمار أسفه على ابتعاده عن المنتخب في منتصف المشوار للمرة الثانية خلال 12 شهرًا بعد أن أصيب في ربع نهائي كأس العالم 2014.

"أنا لا أتهرب من مسؤوليتي كقائد لهذه المجموعة أبحث دائمًا عن الانتصارات وأتخذ القرارات المهمة، وقد حان الوقت لاتخاذ مثل هذا القرار".

"أنا أعتذر لكل الزملاء لأني وضعتهم في هذا الموقف، لكني متأكد أن ما حدث سيكون منحنى مهم في مسيرتي".

ويخوض المنتخب البرازيلي لقاءً أمام الباراغواي السبت المقبل في ربع نهائي البطولة حيث يلتقي الفائز بهذه المواجهة مع الفائز من مواجهة الأرجنتين وكولومبيا في نصف النهائي.

موقع غول

مواضيع ذات صلة