الصديقي وبرشيد أوقفهما قطار الشمال

الكرة أحيانا تأتي بمصادفات غريبة ومن بين هذه الغرائب ما حدث مع فريق يوسوفية برشيد الذي تفرمل في ظرف أسبوع واحد من فريقين يمثلان نفس المنطقة والجهة.
برشيد تعملق مع البداية ليخسر في تطوان وبعدها عاد ليخسر في ملعبه أمام اتحاد طنجة.
برشيد عليها أن تستعيد ذاكرتها التي جعلتها واحدة من فرق طابور المقدمة و الفرق التي تصعد غالبا ما تلعب بحماس مع البداية وبعدها يدخل لاعبيها الشك لمجرد هزيمة فحذاري من هذا المنزلق.

 

مواضيع ذات صلة