سترلينغ مقتنع بقدرة سيتي على الفوز "على أي كان"

اعتبر المهاجم الإنكليزي رحيم سترلينغ أن مانشستر سيتي حامل لقب البطولة الإنكليزية الممتازة لكرة القدم، قادر على التغلب "على أي كان"، وذلك في تصريحات نشرتها شبكة "سكاي سبورتس" الثلاثاء قبل يومين من استضافة فريقه لليفربول المتصدر.

ويتصدر ليفربول ترتيب البطولة الإنكليزية الممتازة لكرة القدم من دون خسارة هذا الموسم حتى الآن، ويبتعد بفارق سبع نقاط عن سيتي الثاني. ويستضيف الأخير على ملعبه ملعب الاتحاد، فريق المدرب الألماني يورغن كلوب الخميس في قمة المرحلة الحادية والعشرين.

ويتوقع أن تكون المباراة مفصلية في مسار البطولة، لاسيما في حال تمكن ليفربول (54 نقطة) من تحقيق فوزه الثامن عشر هذا الموسم، ما سيؤدي الى ابتعاده بشكل إضافي عن مطارديه المباشرين سيتي (47 نقطة) وتوتنهام هوتسبر الثالث مع 45 نقطة.

وبعدما اعتبر مدرب سيتي الإسباني جوسيب غوارديولا الأحد أن الخسارة في المباراة المقبلة ستعني عمليا حسم اللقب لصالح ليفربول، شدد سترلينغ على أن الفوز ليس عصيا على فريقه.

وقال المهاجم الدولي البالغ من العمر 24 عاما "اذا لعبنا بالطريقة التي نعرف أننا قادرون عليها، يمكننا أن نفوز على أي كان (...) ستكون مباراة رائعة الخميس وجميعنا نتطلع قدما إليها".

وبعدما أنهى المرحلة الخامسة عشرة متصدرا دون خسارة، تلقى سيتي ثلاث هزائم في مبارياته الأربع التالية. واستعاد الفريق الأزرق نغمة الانتصارات بفوزه 3-1 على ساوثمبتون الأحد في المرحلة العشرين، واستعاد المركز الثاني من توتنهام الخاسر أمام ضيفه ولفرهامبتون 1-3.

في المقابل، يغرد ليفربول في سرب منفرد بحثا عن لقبه الأول في بطولة إنكلترا منذ العام 1990، وهو حقق في المرحلة العشرين فوزه التاسع تواليا في الدوري هذا الموسم، وأتى بنتيجة كبيرة أمام ضيفه أرسنال 5-1.

ورأى سترلينغ أن الفوز على ساوثمبتون ساهم في تحسين وضع لاعبي سيتي موضحا "خضنا مباراتين ضعيفتين (بالخسارة ضد ليستر سيتي 1-2 وقبله كريستال بالاس 2-3 في المرحلتين 18 و19) وكنا نحتاج الى الفوز (في المرحلة 20) لنعطي أنفسنا فرصة، وقمنا بذلك على وجه التحديد".

أضاف "كان تقبل النتيجتين السابقتين صعبا بالنسبة إلينا، لكن أعتقد أننا عدنا بشكل مذهل (...) أعتقد أننا كنا ندين لأنفسنا والفريق بتقديم المستوى الذي ندرك أننا قادرون على تقديمه".

مواضيع ذات صلة