لهذا السبب ما كان على كورار قيادة مباراة الوداد

غريب أمر لجنة التحكيم والمكلفون بالتعيينات داخلها والذين يجهل دورهم وما يفعلونه داخل هذه اللجنة.وما تعيين كورار لقيادة مباراة الوداد أمام بركان الا دليل على فشل هذه اللجنة.
كورار هو من قاد مباراة الوداد ومولودية وجدة الشهيرة والتي تميزت ب 5 حالات طرد.
هو الذي بسببه خرج بودريقة بتصريحه الشهير والذي أثار ضجة في الأوساط الكروية بالمغرب.
و من قاد مباراة الوداد وبرشيد مؤخرا واتهمه البيضي بالتحيز للفرسان الحمر.
لذلك رمى حدقة بهذا الحكم للمحرقة لأنه دخل المباراة مضعوطا واي قرار لمصلحة الوداد سوف يثبت كل التهم ضده.
لذلك الذنب ليس ذنب كورار وإنما من عين كورار دون تقدير العواقب وزاد الهدف المرفوض الوضع سوءا.

 

مواضيع ذات صلة