ملعب الأب جيكو.. معقل الإثارة

أريد لملعب الأب جيكو، أن يكون مسرحا لعدة أحداث، بمجرد أن فتح ذراعية ليستقبل مباريات قطبي الكرة المغربية الرجاء والوداد، ذلك أن المباريات التي احتضنها لم تخلو من أحداث أثارت الجدل في الوسط الكروي.
أولى المواجهات كانت بين الوداد وحسنية أكادير والتي انتهت بفوز الأول بهدفين لواحد، وفيها احتج الفريق السوسي على التحكيم بدعوى أن قرارات الحكم عبدالرحيم اليعقوبي لم تكن صائبة وأهمها عدم احتساب ضربة جزاء بعد إسقاط الفلسطيني ماهر في مربع العمليات.
مواجهة الرجاء ونهضة بركان، عرفت أيضا أحداثا كثيرة، أهمها الخلاف الحاد بين مسؤولي ولاعبي نهضة بركان مع جمهور الرجاء، والسلوك اللا رياضي للحارس عبدالعلي المحمدي، واحتجاج كبير من الفريقين على الحكم محمد العلام.
وعادت الإثارة  أيضا في مباراة الوداد ونهضة بركان بنفس الملعب، بعدما أسال أيضا الحكم توفيق كورار الكثير من المداد لعدم احتسابه هدفا مشروعا للمهاجم الوداد ويليام جيبور.
هكذا أراد ملعب الأب جيكو أن يتصدر العناوين في الفترة الأخيرة، ليس لاحتضانه مباريات الرجاء والوداد، ولكن للأحداث المثيرة التي عرفتها مبارياته، في انتظار ربما المزيد.

 

مواضيع ذات صلة