وست هام يحقق في مزاعم تمييز عنصري ضد محمد صلاح

فتح وست هام يونايتد تحقيقا في مزاعم تمييز عنصري ضد محمد صلاح مهاجم ليفربول خلال التعادل 1-1 في البطولة الإنجليزية لكرة القدم على ملعب لندن يوم الاثنين.

وانتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي ظهرت فيه هتافات عنصرية ضد اللاعب المصري البالغ عمره 26 عاما أثناء تنفيذه ضربة زاوية.

وكتب المستخدم الذي نشر الفيديو في حسابه في موقع تويتر "ذهبت لمشاهدة مباراة وست هام ضد ليفربول وشعرت بالغثيان مما سمعته. هؤلاء الناس لا يستحقون مكانا في مجتمعنا وليس في ملاعب كرة القدم فقط".

وأبلغت شرطة متروبوليتان "رويترز" في بريد إلكتروني أنها في عملية مراجعة مقطع الفيديو.

وقال وست هام في بيان إنه يملك "سياسة عدم التسامح" ضد أي نوع من العنف أو الانتهاكات.

وأضاف "نحن فريق كرة قدم. نرحب بكل شخص في ملعب لندن بغض النظر عن السن أو العرق أو الدين أو المعتقدات أو الزواج أو الشراكة المدنية أو الحمل أو الأمومة أو الجنس أو التوجه الجنسي أو تغيير نوع الجنس أو الإعاقة".

وتابع "أي شخص سيتم التعرف عليه بارتكاب أي انتهاك سنقدم بياناته إلى الشرطة وسيواجه الحظر من دخول ملعب لندن مدى الحياة. لا يوجد مكان لهذا النوع السلوك في ملعبنا".

وفاز صلاح بجائزة أفضل لاعب في البطولة الانجليزية في الموسم الماضي وجائزة عصبة الكتاب بعدما أحرز 44 هدفا مع ليفربول في جميع المسابقات خلال الموسم الماضي.

مواضيع ذات صلة