مقران لا ينسى أصحاب الفضل

اعترافا بالجميل والسنوات التي قضاها في صفوفه.لم يترك اللاعب عبد الرحيم امقران الفرصة تمر دون أن يزور رفاق الأمس داخل فريق شباب الحسيمة وفي مقدمتهم المدرب بيدرو بنعلي.
خطوة خلفت أثرا طيبا وحسنا لدى مكونات الفريق الحسيمي الذين قدروا للاعب وفاءه واستحضار الأصل.وكان امقران قد عاد للحسيمة بعد تجربة احتراف ىالامارات وترك لناديه حرية بيعه واختيار العرض الأفضل  كي يستفيد الفريق.قبل أن ينتقل للفتح الرباطي.

مواضيع ذات صلة