إقالة مورينيو كلفت مانشستر يونايتد مبلغا خياليا !

كشف نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي لكرة القدم الخميس أن إقالة مدربه السابق البرتغالي جوزيه مورينيو من منصبه في كانون الأول/ديسمبر كلفته نحو 20 مليون جنيه استرليني.

وفي تقرير النتائج للربع الثاني من السنة المالية، أورد الفريق في خانة "أمور استثنائية" مبلغ 19,6 مليون جنيه استرليني (25 مليون دولار)، يؤشر إلى التعويضات التي دفعت إلى مورينيو ومساعدين غادروا معه إثر إقالته في 18 كانون الأول/ديسمبر على خلفية أسوأ بداية في الدوري المحلي للفريق منذ العام 1990.

وأوكل "الشياطين الحمر" مهمة التدريب بشكل موقت حتى نهاية الموسم للاعبهم السابق النروجي أولي غونار سولسكاير الذي حقق بداية لافتة شملت عشرة انتصارات وتعادل في مبارياته الـ11 الأولى، الى أن تلقى الخسارة الأولى الثلاثاء بسقوطه أمام ضيفه باريس سان جرمان الفرنسي (2-صفر) في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وتمكن الفريق في عهد سولسكاير من التقدم الى المركز الرابع في ترتيب الدوري الإنكليزي الممتاز، آخر المراكز المؤهلة لدوري الأبطال في الموسم المقبل، وذلك بفارق نقطة أمام أرسنال (الخامس) وتشلسي (السادس).

وأشاد نائب رئيس مجلس الإدارة التنفيذي للنادي إد وودوورد بالأثر الإيجابي لتعيين سولسكاير الذي دافع عن ألوان النادي بين 1996 و2007 في عهد المدرب السابق "السير" أليكس فيرغوسون، ويعتمد بشكل أساسي في مهمته الحالية على مايك فيلان، اليد اليمنى السابقة للاسكتلندي.

وقال وودوورد "تعيين أولي ومايك كمدرب موقت ومساعد مدرب (...) كان له أثر إيجابي في كل النادي"، مضيفا "نحن مسرورون بتحسن الأداء منذ كانون الأول/ديسمبر ونتطلع قدما الى ختام قوي لموسم 2018-2019".

وفي التقرير المالي، أشار النادي الى تحقيق إيرادات قياسية في الربع الثاني من السنة المالية بلغت 208,6 ملايين يورو.

مواضيع ذات صلة