الركراكي إن عكسنا يسبح ضد التيار

في الوقت الذي كانت إدارة الفتح الرباطي تلتزم الحكمة والصمت ولا تخوض في أمور التحكيم، كان وليد الركراكي يغرد خارج السرب ويصوب القذائف بشكل عشوائي في اتجاههم.
هذه المرة حدث العكس وفي الوقت والذي انتظرت إدارة الفتح أن يواصل الركراكي نفس الدفاع عن مصالح فريقه، خرج ليقول" خاصنا ندعمو الحكام .لا يمكن أن اشك في قراراتهم أو أحملهم  مسؤولية الهزيمة"هنا تدخلت إدارة الفريق وتوجهت بشكاية رسمية ضد داكي الرداد وعددت أخطاءه.
تناقض غريب وضع الركراكي في وضع حرج مع مسؤولي فريقه وبدا وكأنه " اورجو".

 

مواضيع ذات صلة