سريع وادي زم ينتعش بإسقاط الفتح

فاز سريع وادي زم بهدف لصفر ، على حساب الفتح الرباطي برسم الدورة 20 من البطولة الوطنية-إتصالات المغرب-، على أرضية الملعب البلدي بوادي زم، في المباراة التي قادها الحكم توفيق كورار. 
ويدين أصحاب الأرض في الإنتصار المستحق الذي حققوه للايفواري ساليف إبراهيم كوليبالي الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 20 من ضربة جزاء ، في مواجهة رتيبة لم يظهر فيها الفريق الرباطي بصورة جيدة عكس رفاق هشام العروي. 
الشوط الأول تميز بصراع كبير في خط الوسط ، وحارس وادي زم عقيد ظل في راحة ولم يختبر من الهجوم الفتحي الذي كان نائما ، في الوقت الذي لم يجد المدرب وليد الركراكي الحلول الكفيلة بالسيطرة على الفريق المحلي الذي إعتمد كثيرا على المرتدات الخاطفة دون أن يهز شباك الحارس بنعبيد .
أهم ماميز المواجهة في مجملها كثرة الأخطاء على مستوى التمرير ، وغياب الفتح ولاعبيه الذين عجزوا عن خلق فرص حقيقية أمام وادي زم الذي حقق الأهم وظهر بالنقاط الثلاث المستحقة. 
وبفوزه رفع وادي زم رصيده من النقاط إلى 22 في الصف 12، بالمقابل تجمد رصيد الفتح عند النقطة 23 في الصف 11، وهو ما يضع أكثر من علامة إستفهام بخصوص مستقبل الفريق الرباطي مع مدربه الحالي وليد الركراكي الذي ضيع العديد من النقاط في بطولة هذا الموسم. 

 

مواضيع ذات صلة