البطولة الاحترافية.. الكوكب وشباب الريف لم يستفدا من تعادلهما

قي مباراة قمة المعذبين برسم الدورة 21 جمعت بين المضيف الكوكب المراكشي بضيفه شباب الحسيمة، انتهت متعادلة لم تفد الفريقين. 
دخل شباب الحسيمة مباراة الكوكب وهو يعرف انه لا مجال للسقوط مرة أخرى في المحظور، اذ منذ انطلاق المواجهة بادر إلى المناوشة، مع الاحتياط من لسعة هجوم الكوكب، هذا السيناريو جعل الفريق الريفي ان يفاجئ مضيفه المراكشي في الدقيقة 14 بهدف التقدم عبر هدافه فكري الذي إنبرى لكرة قادمة من زاوية بالرأس اسكنها بمرمى باعيو. 
باعيو هذا تصدى لتسديدة في الدقيقة 23 كادت ان تخدعه، وفي الدقيقة 32 الحارس العاصمي أنقذ مرماه من هدف محقق للكوكب، ورفع الفريق الكوكبي من منسوب الضغط، ليتمكن في الدقيقة 38 من توقيع هدف التعادل عبر تسديدة لاعميمي من داخل المنطقة، واستمر بحث الكوكب عن إضافة هدف ثان خصوصا بواسطة هدافه سماكي، بينما دافع الشباب عن مرماه، لينتهي الشوط الاول على هذا الإيقاع. 
في الشوط الثاني بدأه الكوكب بإيقاع مختلف عن سابقه، حيث نظم مجموعة من المحاولات كانت تفشل قرب منطقة العمليات وتدخل الحارس العاصيمي، فيما كان شباب الريف يقوم بهجومات مضادة شكلت بعض الخطورة على مرمى باعيو، هذا الاخير تصدى لمحاولتين خطيرتين ليحافظ على مرماه دون استقبال هدف ثان.
وفي الوقت بدل الضائع كاد الكوكب ان يفاجئ مرمى الحسيمة بهدف، من خلال ضربة رأسية صدها القائم الأيسر للحارس العاصمي. 
واستمرت المباراة بين اخذ ورد بين طرفي المواجهة إلى أعلن الحكم الكزاز عن نهايتها بالتعادل، تركت وضعية الفريقين على حالها، حيث حافظ الكوكب على صفه الأخير ب19 نقطه وأمامه شباب الحسيمة في الرتبة 15 ب20 نقطة.  

 

مواضيع ذات صلة