البطاقة القارية حائرة بين 7 أندية

تقارب النقاط وعدم مواصلة ناد من الأندية المغربية بنفس الطريقة والمستوى لفترة طويلة،هو ما يقودنا للتأكيد على أن صراع البحث عن الصف الثالث أو الثاني محجوز لفرق الرجاء او اتحاد طنجة وحسنية أكادير ثم يليها الجيش الملكي صاحب الأسماء الرنانة والثقيلة محليا.دون أن نسقط فرق آسفي ووجدة ببرشيد الذي فرط في نقطتين مهمتين بسذاجة قل نظيرها بعدما توجه اللاعبون لالتقاط صور الذكرى بهدف الفقيه ليتلقوا صدمة هدف التعادل وبقي الفريق الحريزي في نفس مرتبته.وهنا يتضح الكم الهائل الفرق المتنافسة على الصفين الثاني والثالث ما قد ينتج عنه متابعة فاصل مشوق من المنافسة فيما بينها لتكون حكم نهاية البطولة.

 

مواضيع ذات صلة