البطولة الإحترافية: سريع وادي زم يزيد الشباب غرقا

تمكن سريع وادي زم من تحقيق فوز كبير على شباب الحسيمة في المباراة التي جمعتهما اليوم السبت بالملعب البلدي لوادي زم برسم الدورة 25 من منافسات البطولة الإحترافية وذلك بهدف المالي عبد اللاي ديارا في الدقيقة 74، ليغرق شباب الحسيمة في أسفل الترتيب العام ويتجمد رصيده في 22 نقطة، في حين رفع سريع وادي زم رصيده ل 30 نقطة.
وشكلت هذه المباراة أهمية كبيرة من الفريقين معا، لكونهما كانا يتطلعان للفوز، فسريع وادي زم الذي كان قد مني بالهزيمة كان عليه البحث عن الفوز لتفادي أي مفاجأة في الوقت الذي يظل فيه شباب الحسيمة غارقا في أسفل الترتيب العام.
وضيع سريع وادي زم فرصة إفتتاح حصة التسجيل في الدقيقة السابعة عندما كاد أن يسجل عن طريق أحد اللاعبين إلا أنه تمت عرقلته وإسقاطه من طرف المدافع مراد الناجي الذي لم يتساهل معه الحكم الداكي الرداد حيث أشهر في وجهه الورقة الحمراء والإعلان عن ضربة خطأ قريبة من منطقة العمليات لم يستغلها الفريق المحلي حيث مرت الكرة فوق مرمى الحارس عدنان العاصمي.
إستمر هذا النزال على هذا النحو حتى وأن شباب الحسيمة كان منقوصا من اللاعب مراد الناجي إلا أنه عرف كيف يدبر الشوط الأول الذي إنتهى متعادلا بالأصفار والذي عرف سبع ضربات زوايا مقابل لاشيء لشباب الحسيمة.
خلال الشوط الثاني ضغط الفريق المحلي بحثا عن هدف السبق إلا أنه لم يستغل النقص العددي لشباب الحسيمة حيث وجد صعوبة كبيرة في للوصول لمرمى الحارس عدنان العاصمي، حيث أبان لاعبو شباب الحسيمة عن إستماتة كبيرة طيلة هذه الدقائق.
وضيع سريع واد زم هدفا محققا في الدقيقة 70 حيث أخرج محمد الإدريسي الكرة من قلب الشباك عندما كان الجميع يعتقد بأن عصام البودالي في حالة تسلل عندما إنفرد بالحارس عدنان العاصمي وسدد بقوة لكن الإدريسي حولها للزاوية.
وتأتي الدقيقة 74 سريع واذ زم يفتتح حصة التسجيل عن طريق المالي  عبد اللاي ديارا الذي تو صل بالكرة من عصام البودالي وتوغل داخل منطقة العمليات وسدد بقوة ويهزم الحارس عدنان العاصمي.
لتنتهي المباراة  بفوز سريع وادي زم على شباب الحسيمة بهدف للاشيء لتتعقد وضعية شباب الحسيمة في أسفل الترتيب العام ويصبح مرشحا للنزول للقسم الثاني.

 

مواضيع ذات صلة