ديلور يريد الدفاع عن ألوان المنتخب الجزائري

أعلن مهاجم مونبلييه أندي ديلور الإثنين أنه بدأ بالاجراءات للحصول على الجنسية الجزائرية كخطوة أولى نحو تمثيل المنتخب الوطني لكرة القدم.

وقال ديلور في مؤتمر صحافي عشية لقاء فريقه مع باريس سان جرمان في الدوري الفرنسي "بدأت الاجراءات في الوقت الحالي لكي ألعب يوما ما في صفوف المنتخب الجزائري. أفكر بهذا الأمر منذ بعض الوقت".

وتابع "هذه خطوة عائلية وشخصية وأنا فخور بذلك".

ولد ديلور (27 عاما) في سيت بجنوب فرنسا، لكنه يملك جذورا جزائرية من خلال والدته.

ويستعد المنتخب الجزائري بقيادة المدرب جمال بلماضي لخوض غمار نهائيات كأس الأمم الإفريقية في مصر (21 حزيران/يونيو الى 19 تموز/يوليو المقبلين) حيث يتواجد في المجموعة الثالثة التي تضم أيضا منتخبات السنغال وكينيا وتنزانيا.

ويعيش ديلور أفضل موسم له في مسيرته في صفوف مونبلييه الذي انضم اليه مطلع الموسم الحالي قادما من تولوز، اذ سجل 13 هدفا محطما رقمه القياسي الموسم الماضي بفارق هدف واحد، ونجح أيضا في سبع تمريرات حاسمة.

ويأمل ديلور في مواصلة مسيرته مع سادس ترتيب الدوري حاليا مونبلييه حيث "أشعر بالراحة ولدي أهداف أريد تحقيقها".

مواضيع ذات صلة