هؤلاء خارج مفكرة كارطيرون

لاعبان أجنبيان ولاعب واحد محلي لكنهم يتشاركون في شيء واحد وهو المركز الذي يلعبون فيه وهو وسط الارتكاز.
لذلك هذا المركز سيكون أكثر المراكز فراغا قبل الميركاطو الصيفي وهو ما يجعل الفريق متلهفا على اسماء برحمة، كركاش وخفيفي لتعويض الخارجين.
كما أن مغادرة اللاعبين الاجنبيين ستتيح فرصا أكبر النسور الخضر للتعاقد مع عناصر من جنوب الصحراء.
وكان نياس وباهي قد وقعا للرجاء قبل عام من الآن في وقت مابيدي لعب لمواسم عديدة مع النادي.
كارطيرون كان قد أدار ظهره منذ فترة للاعب السينغالي نياس ولم يبد اقتناعه به ليضعه على الهامش ويتركه احتياطيا قبل أن يبعده عن باقي المباريات خاصة القارية منها.

 

مواضيع ذات صلة