البطولة الإحترافية: الفتح يهزم الجيش ويبتعد عن منطقة النزول

تمكن الفتح الرباطي من حسم الكلاسيكو الذي جمعه بالجيش الملكي عندما حقق فوزا مهما وإستراتيجيا مكنه من ضمان البقاء بصفة رسمية في بطولة الكبار وذلك في المباراة التي إحتضنها المركب الرياضي مولاي الحسن بالرباط برسم الدورة 27 من منافسات البطولة الإحترافية، وذلك بهدف العميد المهدي الباسل بعد إختلاط في منطقة العمليات في الدقيقة 63 وهي المباراة التي جرت بدون جمهور.
وكان الفتح الرباطي يمني النفس بالبحث عن الفوز لتفادي كل الإحتمالات في الدورات المتبقية ليحسم النزال لصالحه عندما وصل للنقطة 33 التي مكنته من تنفس الصعداء والإبتعاد عن منطقة الخطر.
وبرغم أن المباراة لم ترق للمستوى المطلوب إلا أنها حملت بين الفينة والأخرى بعض الهجومات من جانب الجيش الملكي لكنها باءت بالفشل، لينهي الفتح هذا النزال منتصرا ، ويتجمد رصيد الجيش الملكي في 30 نقطة ويبقى بلا فوز في سابع مباراة على التوالي. 

وارتقى الفتح الرباطي بعد هذا الفوز للمركز العاشر بمجموع 33 نقطة، فيما تراجع الجيش الملكي للمركز 13، وتوقف رصيده عند 30 نقطة.

 

مواضيع ذات صلة