البطولة الاحترافية: يوسفية برشيد يوقف انتصارات الدفاع

انتهت المباراة التي خاضها الدفاع الجديدي أمام مضيفه يوسفية برشيد عن الدورة 27 من منافسات البطولة الاحترافية، اتصالات المغرب، بالتعادل 1 – 1، وتميزت المباراة بالقوة والندية من الطرفين، خصوصا أن كل فريق كان يرغب في تليين طريقة لعبه لصناعة فرصٍ يستطيع أن يقتنص منها هدف السبق.

ورغم أن الخسارة لن تسبب لأي منهما الحرج على اعتبار أنهما ضمنا البقاء معا ضمن قسم الكبار، إلا أن كل فريق بذل قصارى جهوده ليس فقط من أجل تفادي الخسارة، ولكن أيضا من أجل تحقيق الفوز. فيوسفية برشيد صاحب الأرض والضيافة رغب في بلوغ النقطة 38، وبالتالي استعادة ذاكرة الفوز الذي خاصمه خلال الدورتين الماضيتين، فيما سعى الدفاع الجديدي لمواصلة سلسلة الانتصارات وتحقيق فوزه الرابع على التوالي.

ولم تكن مساحات زمن الشوط الأول أرضا خصبة لصناعة العديد من فرص التهديد الحقيقية من الجانبين، وذلك بسبب الحذر الرائد، وإغلاق كل منافذ العبور باستثناء فرصة أو فرصتين من جانب الفريق المضيف، لكنها مرت بسلام عاى مرمى الدفاع، لينتهي الشوط الأول بالتعادل من دون أهداف.

ومع بداية الشوط الثاني تمكن يوسفية برشيد من مباغتة الضيوف، وسجل له يوسف شينة هدف السبق في الدقيقة 57، وهو ما دفع بالدفاع الجديدي لبحث السبل الكفيلة ببلوغ مرمى المحليين لتعديل الكفة، في حين استمات لاعبو يوسفية برشيد كثيرا من أجل الحفاظ على تقدمهم في النتيجة.

وفيما تهيأ لفريق برشيد أنه يستطيع الدفاع جيدا عن منطقته إلى نهاية زمن المباراة، واطمأن كثيرا لاعتقاده بأنه أصاب الضيوف بالإعاقة، انتفض الدفاع الجديدي بعدما أبدى رغبته الأكيدة لتعديل الكفة على الأقل، وخرج لاعبه المهدي قرناس من قمقم المفاجأة وسجل هدف التعادل في الدقيقة 81.

وانتهت المباراة بالتعادل 1 – 1 ليكتفي كل فريق بنقطة، حيث رفع الدفاع رصيده إلى 37 نقطة، كما أضاف يوسفية برشيد إلى رصيده نقطة واحدة أيضا ورفع رصيده إلى 36 نقطة.

مواضيع ذات صلة