ريمونطالدا تاريخية تقود النهضة لنهائي الكونفدرالية

تأهل نهضة بركان لأول في تاريخه لنهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية، بعد فوزه بثلاثية نظيفة، متجاوزا بذلك خسارة الذهاب بهدفين للاشيء، ولم يسرق الفريق البركاني الفوز، بل كان مستحقا أمام المستوى الرائع الذي قدمه، بل حسم التأهل، في الشوط الأول الذي سجل فيه ثلاثة أهداف.
وبدأ نهضة بركان بطريقة هجومية وشراسة كبيرة، حيث ظهر الارتباك على لاعبي الفريق التونسي أمام الضغط الذي مارسه البركانيون، حيث حملت الدقيقة التاسعة الجديد، من كرة توصل بها لابا من  الجهة اليمنى الذي مرر للعشير في مربع العمليات، حيث يسقط الأخير من طرف المتلوتي، الحكم السينغالي ندياي يعلن ضربة جزاء انبرى لها لابا كودجو بنجاح وسجل الهدف الأول.
والأكيد أن هذه البداية زادت من إرباك الفريق التونسي، فكانت أولى المحاولات المحتشمة من تمريرة للمهاجم الشواط، في مربع العمليات، لكن الحارس المحمدي يتدخل في الوقت المناسب.
الدقيقة 17 تأتي بالجديد ، من ضربة خطأ لنهضة بركان، ومن تسديدة قوية، النمساوي يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 19، وكاد الهلالي أن يسجل الهدف الثالث في الدقيقة 22، من تسديدة ، عرفت تدخل الحارس دحمان.
الدقيقة30 لابا كوجو يتلاعب بمدافعين ويسدد بقوة، العارضة ترد الكرة، تلتها محاولة، ومن تمريرة أرضية للهيلالي، الكرة تصل لدايو وسدد داخل مربع العمليات من الزاوية المغلقة، حيث خدعت الكرة الحارس دحمان، وتدخل المرمى في الدقيقة 31.
ولم يحمل الشوط الثاني أي جديد، حيث استطاع نهضة بركان أن يحافظ على النتيجة، أمام عجز الصفاقسي في التسجيل، رغم محاولاته اليائسة والمحتشمة، أمام إثرار البركانيين على التأهل، الشيء الذي تحقق لهم عن جدارة واستحقاق.

 

مواضيع ذات صلة