أين اختفى البلغاري نينوڤ؟!

سؤال يطرحه هذه الأيام عدد من أنصار الدفاع الحسني الجديدي، إذ منذ قدوم المدرب زاكي بادو إلى الجديدة فقد المهاجم البلغاري جوليان نينوڤ رسميته داخل الكثيبة الرسمية للفرسان، بل وجد نفسه في الثلاجة، وهو الذي راهن عليه الدكاليون كثيرا لصنع الفارق ومنح الإضافة المرجوة لهجوم الدفاع، والأكيد أن المهاجم السابق لنادي فراستا البلغاري الذي التحق في الميركاطو الشتوي الماضي بفارس دكالة بتوصية من المدرب السابق الفرنسي  هوبير ڤيلود، لم يتأقلم مع الأسلوب التكتيكي الذي يعتمده مروض الفرسان الوفي للمدرسة الكلاسيكية التي تقوم على الصرامة الدفاعية وتفرض على المهاجمين المزاوجة بين الواجبات الدفاعية والهجومية، وهي خصائص يفتقدها اللاعب نينوڤ المرشح بمغادرة القلعة الدكالية في الصيف المقبل بعدما فشل في فرض ذاته داخل الفريق الجديدي.     

 

مواضيع ذات صلة