البطولة الإحترافية: التعادل في مباراة الدفاع والحسنية

إنتهت قبل قليل المباراة التي جمعت الدفاع الجديدي بحسنية أكادير بالتعادل هدف لكل فريق عن الدورة 29 من منافسات البطولة الإحترافية التي إحتضنها ملعب العبدي بالجديدة.
وتميز الشوط الأول بندية كبيرة من الفريقين خاصة وأن حسنية أكادير كان يراهن على الفوز للبقاء في دائرة المنافسة على المراتب الأولى للمشاركة في مسابقة خارجية.
ضغط الدفاع الجديدي مبكرا وهو المدعم بجمهوره العريض بحثا عن هدف السبق وكان بالإمكان أن يكون ذلك لكن الدفاع الأكاديري والحارس الحواصلي حالا دون ذلك، لتأتي الدقيقة 33 لتحمل البشرى لحسنية أكادير عندما تحصل على ضربة خطأ يتمكن على إثرها اللاعب ياسين الرامي من تسجيل الهدف الأول بضربة رأسية هزمت الحارس محمد اليوسفي.
هذا الهدف نزل كقطعة ثلج على لاعبي الدفاع الجديدي الذين خلقوا عدة فرص للتسجيل وظلوا يناورون في كل فترات ما تبقى من الشوط الأول، وفي الوقت بدل الضائع وعلى إثر خطأ إرتكبه الحارس عبد الرحمان الحواصلي الذي غادر مرماه عندما أراد مراوغة أحد اللاعبين ليتحصل الدفاع عن ضربة زاوية حيث وصلت الكرة عند سيكو كامارا الذي منح كرة فوق طبق من ذهب لزميله مصطفى شيشان الذي سدد ونجح في تسجيل هدف التعادل لينتهي بعد ذلك هذا الشوط على إيقاع التعادل.
خلال الشوط الثاني واصل الفريقان ضغطهما بحثا عن تسجيل الهدف وأتيحت لهما العديد من الفرص لكن الحذر كان السمة البارزة في هذا الشوط حتى لا يتلقى أي فريق هدفا مباغثا،  لتنتهي هذه المباراة بالتعادل بين الفريقين حيث رفع الدفاع رصيده إلى 39 نقطة والحسنية 42 نقطة.

 

مواضيع ذات صلة