هذه هي الوثائق التي ضغط بها الدفاع على لجنة البرمحة

وجد الدفاع الحسني الجديدي نفسه مكرها في مستهل هذا الأسبوع على توجيه طلب يحمل طابعا استعجاليا إلى الجامعة والعصبة الاحترافية لكرة القدم من أجل تقديم موعد مباراته الحاسمة أمام الرجاء الرياضي في الدورة الأخيرة من البطولة الوطنية الاحترافية، والتي حدد لها تاريخ 14 أو 15 يونيو المقبل.
وبعيدا عن موجة التباكي، استند الفريق الدكالي في مراسلتها الموجهة إلى الجهات المسؤولة، إلى حجج دامغة ووثائق قوية من شأنها ان تدعم طلبه الرامي إلى تغيير موعد لقاء الرجاء، وتتضمن دعوات رسمية من الجامعات الكروية لدول: غينيا وطانزانيا  وموريتانيا موجهة إلى الدفاع من أجل تسريح لاعبيها الدوليين الذين يجاورون فارس دكالة بدءا من 16 ماي الجارب بالنسبة للدولي الغيني سيكو أمادو كامارا الذي تم استدعاؤه للمشاركة في التربص الإعدادي لمنتخب أقل من 23 سنة الملتزم بالتصغيات الإفريقية لكأس أمم إفريقيا (مصر 2019)، واللاعبين بكاري موسى ندياي وسيمون مسوفا اللذين سيدخلان بدءا من فاتح يونيو في تجمع إعدادي على التوالي مع منتخبي  موريتانيا وطانزانيا المؤهلين لكأس إفريقيا المقررة بأرض الكنانة.  
   وهي وثائق قانونية موضوعة على طاولة الجامعة، ويراهن عليها كثيرا الدكاليون لإنصافهم وتحديد موعد جديد لمباراتهم ضد الرجاء البيضاوي، والتي يسعون خلالها لتحقيق نتيجة إيجابية تعزز حظوظهم في ضمان مشاركة خارجية في حال إحراز النهضة البركانية لكأس الكونفدرالية الإفريقية لهذا الموسم. 

 

مواضيع ذات صلة