مدربان على طاولة الكوكب المراكشي

قالت مصادر مقربة من الكوكب المراكشي أن اللجنة التقنية اتصلت بوليد الركراكي للإشراف على الفريق خلال الموسم القادم، غير أن المدرب ذاته اشترط على مسؤولي فارس النخيل ضمان البقاء بالبطولة الاحترافية قبل الخوض في الموضوع.
وفي السياق ذاته، طرح اسم ميغيل أنخيل غاموندي مدرب حسنية أكادير، غير أنه من السابق لأوانه إجراء مفاوضات في هذا الاطار، والبطولة لن تنته إلا بإجراء دورتين ستحددان هوية البطل والفريقين اللذين سيغادران القسم الاحترافي الأول.
تجدر الاشارة أن وليد الركراكي الذي قضى خمسة مواسم برفقة الفتح الرباطي فاز خلالها بلقب البطولة الاحترافية وكأس العرش ونصف نهائي كأس "الكاف" سنة 2017، بات قريبا من مغادرة الفريق، فيما كان غاموندي قد التحق بالحسنية سنة 2015 حيث شغل مديرا تقنيا بعد أن أشرف على تدريب الفريق خلال الموسم الرياضي 2006- 2007 ، كما سبق له أن كان مدربا مساعدا للراحل أوسكار فيلوني في العديد من أندية القارة الإفريقية.

 

مواضيع ذات صلة