الأجانب أول ضحايا ألوس

لم يعد كارلوس ألوس مدرب الجيش راضيا على مستوى اللاعبين الأجانب، باستثناء المالي أبوبكر تونغارا الذي سيواصل مشواره مع الفريق، إذ يبقى أفضلهم.
وينتظر أن يتخلى المدرب الإسباني على الثلاثي الإيفواري كوليبالي وباكايوكو والكونغولي لوفومبو، الذين لم يقدموا المستوى المطلوب هذا الموسم، الشيء الذي يجعلهم مرشحين لمغادرة القلعة العسكرية بعد نهاية الموسم.
يشار إلى أن ألوس قرر إجراء ثورة بشرية بعد نهاية الموسم، وذلك في إطار التغييرات التي يسعى القيام بها في الموسم لمقبل.

 

مواضيع ذات صلة