شهادة نيجيري تؤزم وضعية الترجي مع "الكاف"

من خلال تصريح لنائب الجامعة النيجيرية لكرة القدم شيهو ديكو، الذي كان مراقبا لمباراة إياب نهائي عصبة أبطال إفريقا للنسخة الماضية، والتي جرت بين الترجي التونسي والأهلي المصري بملعب رادس يوم 9 نونبر 2018 فاز بها الفريق التونسي بثلاثية نظيفة وبالتالي بلقب العصبة، أكد ديكو ما صرح به عمرو فهمي الكاتب العام السابق للكونفدرالية الإفريقية، بأن تقنية "الڤار" في تلك المباراة عطلت بفعل فاعل بملعب رادس.
وقال شيهو ديكو بأنه قبل المباراة المذكورة بيوم واحد خضع "الڤار" للتجربة أربع مرات وكانت ناجحة، كما أعيدت التجربة يوم المباراة وكانت ناجحة وجاهزة للعمل، قبل أن يفاجأ الجميع بتعطيل "الڤار" قبل دقائق معدودة من إنطلاق المواجهة بين الترجي والأهلي.
وتابع ذات المتحدث، موضحا بأن منسق المباراة الجنوب إفريقي بول راسل أبلغ الإثيوبي باملاك تيسيما الذي أدار المباراة بتعطيل تقنية "الڤار"، فأخبر الفريقين بأن المباراة ستلعب بدون هذه التقنية، وقد مرت دون مشاكل ولم تثر أية ردود فعل من الجانب المصري.
وقال بأن تعطيل "الڤار" للسنة الثانية على التوالي بملعب رادس في مباراة الترجي والوداد، يطرح علامة الإستفهام، لأن كل ملاعب العالم تشتغل فيها هذه التقنية، إلا ملعب رادس الذي تتعطل فيه.
ومن خلال ما صرح به شيهو ديكو، قد يدفع الكونفدرالية الإفريقية إلى تعميق تحقيقها بخصوص عدم تشغيل تقنية "الڤار" بملعب رادس للسنة الثانية تواليا.

 

مواضيع ذات صلة