شاهد نيجيري يقدم دليلا جديدا على فضيحة رادس

فجّر النيجيري شيهو ديكو نائب رئيس الجامعة النيجيرية، ومراقب مباراة الترجي التونسي والوداد البيضاوي المغربي في إياب نهائي عصبة أبطال أفريقيا، مفاجأة من العيار الثقيل بعدما أكد بأن تقنية  الفيديو «فار» كانت معطلة في المباراة بفعل فاعل.
وقال مراقب المباراة في تصريحات صحفية أوردتها صحيفة «الكابتن» المصرية: «قبل المباراة بيوم واحد خضعت تقنية الفيديو للتجربة أربع مرات وكانت ناجحة، كما أعيدت التجربة ليلة المباراة، وكانت ناجحة أيضا قبل أن يفاجأ الجميع بتعديل التقنية دقائق قليلة قبل انطلاق المباراة».
وأضاف مراقب المباراة: «نفس الأمر أيضاً حدث في نهائي الأبطال عام 2018، لكن منسق المباراة أبلغ الحكم الأثيوبي باملاك تيسيما بوجود عطل، وأبلغ الحكم لاعبي الأهلي والترجي بخوض اللقاء بدون تقنية الفيديو، ورحب الفريقان ولم يحدث أي رد فعل من الفريق المصري».
شاهد من مصر
وكشف عمرو فهمي الكاتب العام السابق بالكونفدرالية الأفريقية «كاف»، في تصريحات تليفزيونية عن تورط مسؤولي الترجي التونسي في تعطيل تقنية الفيديو في نهائي الأبطال 2018 و2019.
رئيس "الكاف" يؤكد تعرضه للتهديد
تحدث أحمد أحمد رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم لمجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية حول ما حدث بملعب رادس، حيث أكد فيها تعرضه لتهديدات من طرف رئيس الترجي حمدي المؤدب، الذي قال له بصريح العبارة بأنه سيتسبب في اندلاع ثورة بتونس.
وتابع توضيحانه بأنه من الطبيعي أن تكون هناك شكوك خاصة أن تقنية "الڤار" تشتغل في كل مكان بإفريقيا، لكنها تتعطل في تونس. 
وأضاف بأن جهاز "الكاف" عازم على اتخاذ تدابير جادة والتصدي لكل الإنزلاقات.
وكان الرئيس سعيد الناصري قد قال بأن الوداد لجأ لمحكمة التحكيم الرياضي الدولية «طاس»، وذلك دفاعا عن حقوق فريقه، مؤكدا احترام الوداد للقوانين والمؤسسات التي تؤكد على مبدإ تكافؤ الفرص، وهو أحد الشروط المهمة التي غابت عن مباراة رادس.
الحكومة التونسية تدخل على الخط
كشف وزير العدل التونسي محمد كريم الجموسي يوم أول أمس السبت، عن دعمه الكامل للترجي التونسي في قراره اللجوء لمحكمة التحكيم "الطاس" بعد تجريده من اللقب، الذي توج به أمام الوداد البيضاوي على ملعب رادس.
وأعلن وزير العدل في بيان له: «دعم الدولة لفريق الترجي التونسي ولكل النوادي التونسية أثناء مشاركاتها في المسابقات الرياضية الدولية، ومساندتها الكاملة لكل القرارات والخطوات التي يعتزم القيام بها في إطار الدفاع عن حقوقه، وذلك في كنف احترام استقلالية الهياكل والجمعيات الرياضية».
الترجي يرفض قرار "الكاف"
أكد وليد العارم المسؤول بالترجي التونسي في تصريحات صحفية محلية، أن فريقه متشبث بموقفه بخصوص نهائي عصبة الأبطال، مضيفا بأن فريقه سيلجأ إلى المحكمة الرياضية الدولية «الطاس»، مبرزا أن الترجي لن يخوض النهائي المعاد.
وأضاف العارم، أن مكونات الترجي مقتنعة بأن التتويج الإفريقي مستحق، وأن الفريق تقدم في النتيجة بهدف لصفر، ولاعبو الفريق التونسي، تحلوا بالإنضباط، ولم يغادروا الملعب إلى غاية إعلان الحكم نهاية المباراة.

 

مواضيع ذات صلة