الإعلام الإيفواري يهاجم مدرب "الفيلة" لهذا السبب

 انتقدت صحيفة "أبيدجان نيت" المعسكر الذي أقامه منتخب كوت ديفوار في أبوظبي، كما انتقدت التوقيت الذي اختاره مدرب "الفيلة" إبراهيما كامارا للسفر إلى مصر قصد المشاركة في نهائيات كأس الأمم الإفريقية، وهو اليوم الخميس.

وقالت "أبيدجان نيت" إن منتخب كوت ديفوار اختار مكانا سيئا لإقامة معسكره التدريبي استعدادا لنهائيات البطولة الإفريقية لأن هناك فرق واضح في الطقس وفي درجات الحرارة بين أبوظبي والقاهرة.. وأكدت أن درجات الحرارة في العاصمة الإماراتية تفوق في الوقت الراهن 47 درجة، بينما لا تتجاوز في العاصمة المصرية 35 درجة، وهو ما يعني عدم تشابه وملاءمة مكان إقامة المعسكر مع مكان خوض المباريات.

وأكدت "أبيدجان نيت" أن التوقيت الذي اختاره إبراهيما كامارا للسفر إلى القاهرة لخوض مباريات الـ"كان" سيء أيضا لأن 4 أيام لن تكون كافية ليتلاءم لاعبو الفيلة سريعا مع أجواء ومناخ القاهرة حيث سيخوضون مبارياتهم بملعب السلام وهو واحد من الملاعب الثلاثة التي ستحتضن مباريات البطولة الإفريقية بالعاصمة المصرية.

ويسافر منتخب كوت ديفوار اليوم الخميس من أبوظبي نحو القاهرة، وسيخوضون مباراتهم الأولى أمام منتخب جنوب إفريقيا يوم الاثنين القادم 24 يونيو. مع العلم أن منتخب "الفيلة" يتواجدون بالمجموعة الرابعة حيث يتواجد أيضا كل من المغرب وناميبيا.

مواضيع ذات صلة