المدرسة الفرنسية تسيطر في كأس إفريقيا

تسيطر المدرسة الفرنسية، على النسخة الحالية من نهائيات كأس إفريقيا للأمم المقامة بمصر، بسبعة مدربين، مقابل مدرب واحد من المكسيك، وألمانيا وبلجيكا وبريطانيا وصربيا وهولندا، في حين اختار 11 منتخبا إفريقيا مدربا محليا لقيادته في هذه المنافسة القارية.

وتسيطر أوروبا ب 12 مدربا ثم إفريقيا ثانية بـ 11 مدرب، في حين يمثل المدرسة اللاتينية مدرب واحد، هو المكسيكي خافيير أغيري مدرب الفراعنة، كما يتضح من خلال الإحصائيات، التي وفرتها الكاف ، أن جل المنتخبات المشاركة استعانت بمدربين بمعدلات اعمار تميل للشباب مقارنة بالدورات السابقة حيث يصل معد الاعمار إلى 55 سنة، ويعتبر الفرنسي سيبستيان دوسابر الأصغر (42 سنة) في حين يعد الغيني ياسير وكاندي الأكبر بـ57سنة.

مواضيع ذات صلة