رونار يعترف: تدبير منافسة ككأس إفريقيا يتطلب تدبير مجموعة !

لا أعرف بعد إن كنت سأقحم وجوها جديدة في ثالث مباراة

عبر الناخب الوطني هيرفي رونار،عن سعادته بتحقيق إنتصار إستراتيجي على حساب كوت ديفوار،وظهر مروض أسود الأطلس سعيدا في الندوة الصحفية التي عقدها مباشرة بعد نهاية المواجهة،حيث إعترف بقوة المنتخب الإيفواري منوها بمدربه إبراهيم كمارا.
وتحدث رونار بكل ثقة قائلا:"سعيد بالفوز الذي حققناه،المباراة لم تكن سهلة أبدا،أعتقد أن مباراة كوت ديفوار الليلة تشبه كثيرا مباراة مصر  التي أقصينا فيها خلال نهائيات كأس إفريقيا في النسخة الماضية،لكن اليوم كنا أكثر قوة وصلابة في مختلف الخطوط، وتعاملنا مع المباراة بذكاء  كبير، المجموعة كلها قدمت أداءا جيدا وسنواصل العمل من أجل تحقيق الهدف الذي نسعى من ورائه".
وشدد رونار بأن تدبيرمنافسة من حجم كأس إفريقيا للأمم،هو تدبير للمجموعة، في إشارة منه لضرورة منحه كامل الفرصة لفائدة كل لاعبيه، وتحدث قائلا:"تدبير منافسة من حجم الكان، يتطلب تدبيرا جيدا للمجموعة، نحن هنا نشتغل كفريق واحد، ونكمل بعضنا البعض،لذلك نحرص على التدرب بجدية، وتقديم الأفضل في كل مباراة، الأصعب سيكون في باقي المباريات".
وعن إمكانية منحه فرصة الظهور لوجوه أخرى، لتدخل منذ بداية المباراة كأساسية في التشكيل، تابع رونار:"لا أعرف بعد إن كنت سأمنح الفرصة لبعض اللاعبين،وأجهل الأسماء التي ستلعب المباراة الثالثة،خرجنا من التو من مباراة كوت ديفوار، وسنحضر للمواجهة المقبلة بهدوء".
إلى ذلك أوضح رونار، بأن هدف المنتخب المغربي ، من المشاركة في نهائيات " الكان"، هو الذهاب إلى بعد في الأدوار المقبلة، وقال:"هدفنا واضح هو الذهاب لأبعد حد في كأس أفريقيا،أكثر من 2017،نتوفر على لاعبين جيدين، وأتمنى أن يحالفنا الحظ لنقدم مباريات قوية في هذه الدورة،التي شاهدنا فيها منتخبات جيدة حققت 6 نقاط كمصر والجزائر، لذلك الطريق مازال أمامنا متواصلا لتحقيق المزيد من النتائج الإيجابية".

مواضيع ذات صلة