كأس إفريقيا للأمم: أهم ماجاء في الندوة الصحفية لأساطير الكرة الافريقية

 تطرقت "الأمجاد" السابقة للكرة الافريقية, الكاميروني صامويل إيطو والسنغالي الحاج ضيوف والمصري أحمد حسن, عدة مواضيع خلال الندوة الصحفية المنعقدة اليوم الأحد بالملعب الدولي بالقاهرة:

- خليلوزيتش: عاد الهداف السابق "للأسود غير المروضة", صامويل إيطو لخلفيات اللقاء الملغى أمام الجزائر عام 2011, لما كان "الخضر" تحت إشراف المدرب البوسني وحيد خليلوزتش حيث قال: "لقد قيل كل شيء حول رفضنا لعب هذه المباراة. هذا غير صحيح. كنا مستعدين للتنقل إلى الجزائر. لقد كان لي مشكل شخصي في برشلونة, لقد جهزت رحلة خاصة للتنقل من برشلونة إلى الجزائر. لكن الحقيقة, كان مسؤولونا وراء هذه القضية. لقد كان خليلوزيتش قاسيا تجاهي, اليوم أقول له بأن التاريخ الذي كتبته في كرة القدم بعيد كل البعد عن تاريخه ولن يستطيع إطلاقا كتابته. لو أقرر يوما ما تولي مهمة التدريب, سأكون أفضل منه. كان عليه السكوت والحصول على معلومات صحيحة قبل التكلم, وهو الشيء الذي لم يقم به". 

- برمجة: حسب البرنامج الذي كشفت عنه الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم يوم أمس السبت, كان من المقرر أن تنعقد هذه الندوة الصحفية بملعب "30 يونيو" بالقاهرة, لكن مفاجأة الإعلاميين و القنوات التلفزيونية كانت كبيرة لما علموا بانعقادها بالملعب الدولي للعاصمة المصرية, دون أن تكلف الهيئة القارية نفسها عناء تصحيح الخطأ. وانعقدت الندوة بقاعة نصفها فارغة. 

- المغرب العربي: أشار الحاج ضيوف للعودة "القوية" للكرة المغاربية بفضل خاصة الفوزين في لقاءين لكل من منتخبي الجزائر والمغرب : "لقد عادت الكرة المغاربية بقوة بفضل الجزائر و المغرب اللذين يجمعان بين التقنيات والقوة, وهذا ما يخيف منتخبات دول الساحل الإفريقي".

- كان-2021: أكد صامويل إيطو بأن بلاده جاهزة لاحتضان النسخة الثالثة و الثلاثين لكأس أمم إفريقيا, و ذلك بعد عدة أشهر من سحب الكاف لنسخة-2019 لصالح مصر حيث قال: "بمناسبة كأس إفريقيا, ستكون لنا سبعة ملاعب جديدة بالكاميرون وهو ما سيمكننا من تنظيم بطولة أفضل. رفض الكاف فرض على بلدي انجاز أحد أجمل الملاعب بالكاميرون. ليس فقط الملاعب, بل أيضا الطرقات و المنشآت".

- موريتانيا: حيا الكاميروني إيطو العمل المنجز من طرف الجامعة الموريتانية لكرة القدم حيث بلغ منتخبها الوطني لأول مرة في تاريخ المنافسة الإفريقية مرحلتها النهائية. و يقول النجم الكاميروني السابق ما يلي: "يجب تحية العمل الذي قامت به الجامعة الموريتانية. أقولها لجياني أنفانتينو (رئيس الفيفا) و أحمد أحمد (رئيس الكاف) بأن على الجامعات الإفريقية الأخرى الاقتداء بنظيرتها الموريتانية".

- بلماضي: عاد العميد السابق للمنتخب المصري, أحمد حسن للتصريح الذي أدلى به سنة 2017 كمحلل تلفزيوني لما تطرق لقضية ازدواجية الجنسية للاعبين الجزائريين المولودين بأوروبا و الذين يحملون ألوان المنتخب الوطني حيث يوضح قائلا: "كنت أريد القول بأن أهم العوامل للمنتخب يتمثل في الانتماء. فحالة الجزائر خاصة لأنها مشكلة من لاعبين مزدوجي الجنسية ولم يعيشوا في الجزائر. اليوم, أحيي مردود الجزائر داخل وخارج الميدان. والدليل, لي معلومات تؤكد حدوث تأخير كلف حصة تدريبية للاعب رياض محرز, حيث تم تركه بالفندق. هذا يدل على انضباط المدرب جمال بلماضي الذي نجح في خلق أجواء إيجابية ساعدت على تقوية عامل الانتماء. سابقا, كان اللاعبون يأتون, يلعبون و ينصرفون دون أن يعيروا أي اهتمام لهذا الجانب". 

- تغيير: وافق إيطو على القرار الذي اتخذته الكاف والمتمثل في تغيير فترة تنظيم المنافسة القارية من فصل الشتاء لفصل الصيف حيث قال: "إنها فكرة رائعة بتغيير موعد تنظيم المنافسة لأننا في السابق كنا نجد صعوبات كبيرة من أنديتنا في أوروبا".

مواضيع ذات صلة