القاهرة توحد أنصار الأسود والخضر

وحدت العاصمة المصرية القاهرة الجماهير المغربية والجزائرية حيث لايتوانى الجمهور المغربي في دعم الخضر خلال مبارياتهم، وكذلك الشأن للأشقاء الجزائريين الذين يحضرون بقوة لمساندة المنتخب المغربي.
المغاربة والجزائريون لفتوا الأنظار خلال نهائيات كأس أمم إفريقيا، وبإعتراف الجماهير المصرية،فإن التفاهم ظهر واضحا على جماهير البلدين الجارين، اللذين يحرصون على التواجد في ملعب السلام وكذا بملعب الدفاع الجوي جنبا إلى جنب،ما أثار إهتمام الكثير من المصورين المغاربة والجزائريين الذين يحرصون على تأريخ صور الذكرى للجماهير فيما بينها.

مواضيع ذات صلة