رقم سلبي في خدمة الأسود

انطبق قول الشاعر المتنبي "مصائب قوم عند قوم فوائد" على اللاعب الناميبي إيتامونوا كيمويني خلال مباراة المنتخب الوطني أمام نظيره الناميبي برسم الجولة الأولى من منافسات المجموعة الرابعة.

ففي الوقت الذي أحزن فيه منتخب بلاده وكل الناميبيين، أسعد أسود الأطلس وكل المغاربة قبل دقيقة واحدة فقط من نهاية اللقاء، ذلك أن المباراة عندما كانت تتجه إلى التعادل السلبي بين الفريقين، أجرى مدرب ناميبيا ريكاردو مانيتي تغييرا في صفوف فريقه بدخول إيتامونوا كيمويني بدل زميله أبسالوم إيموندي (د.80)، وربما سعى مدرب ناميبيا من خلال هذا التغيير إلى تعزيز خط دفاعه وتقويته للحفاظ على نتيجة التعادل، لكن كيمويني عوض الدفاع عن مرمى فريقه سجل ضده الهدف الوحيد في المباراة (د.89) ليمنح أسود الأطلس ثلاث نقاط ثمينة.

وسيحتفظ إيتامونوا كيمويني بهذا الرقم السلبي في بطولة الأمم الإفريقية، لأنه يعد الوحيد الذي سجل ضد مرماه خلال الدور الأول من منافسات بطولة الأمم الإفريقية الحالية.  

مواضيع ذات صلة