حدثان جميلان لمنتخب بنين ومدربه الفرنسي

الحدث الأول سبق و أن تحدثنا عنه لذلك سنعيد حفظا لارشيف المواجهات المغربية  امام بنين التأكيد على أن منتخب السناجب و لا مرة فاز علينا وديا و في المباريات الرسمية.
بنين خسرت أمام الأسود كل المباريات و بحصص ساحقة  وثانيا هي انها قدمت من الإسماعيلية و لكم لم تتخيلوا في عز الزحمة التي تشهدها مصر كيف وصلت حافلة الفريق المطار ومنه إلى البيت وعاد رجع المطار
الحدث الجيل للمدرب دوسيي هو أنه لم يسبق له الفوز على المغرب و لا على رونار .كما أن هذا المدرب له رصيد أرقام مثير للغاية كونه يلعب الكان الرابع له.حضر في 12 مباراة و لا انتصار لهذا الفرنسي  في النهائيات.
مدرب بنين قاد السناجب في دورتين لم يفز و قاد
 غينيا 2013 وتعادل في كل المباريات أمام نسخة 2017 فقد قاد بطل أفريقيا  وتم اقصاؤه من طرف المنتخب الوطني وغادر رفقة كوت ديفوار بتعادلين و هزيمة..لذلك هما خاصيتان تبشران بالخير..

 

مواضيع ذات صلة